إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل

قامت ADEPT بتصميم فيلا خاصة من أربعة أحجام مستطيلة، تندمج معًا بسلاسة، وتقع على الحافة بين الأرض والبحر.

ملامح التصميم

تبلغ مساحة المسكن الخاص 180 مترًا مربعًا، وقد صمم خصيصًا للموقع الفريد، باستخدام ألوان الطبيعة الخاصة والانتقالات الناعمة بين المساحات الداخلية.

وكذلك بين الداخل والخارج، ما يجعل التغييرات اليومية للبحر جزءًا لا يتجزأ من الحمض النووي للهندسة المعمارية.

وتم الانتهاء من الفيلا لعميل خاص، مع فرصة البناء بالقرب من حافة البحر، كان لدى العميل رؤية لحياة بسيطة في مساحات جميلة.

تجعل المنظر الرائع جزءًا لا يتجزأ من الحياة اليومية في منزله، والنتيجة فريدة مثل الموقع: فيلا مصممة من أربعة أحجام أساسية مع انتقالات عائمة.

 

إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل
إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل

 

شكل التصميم

تبدو الفيلا هادئة ومغلقة، في اتجاه الشارع، ولا تتكسر الأحجام الأولية إلا من باب المدخل البارز.

 بإتجاه البحر والحديقة، يوجد فناء صغير تحتضنه واجهة مفتوحة وشفافة تطل على مناظر طويلة عبر عدة غرف باتجاه البحر.

وقد تم تصميم الفيلا بموقع فريد كأحد مصادر الإلهام الرئيسية، وأن العيش في هذا المنزل هو انتهاء صلاحية متغيرة باستمرار للطبيعة حيث يحيط المبنى نفسه بالبحر والسماء.

 

إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل
إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل

 

كما يتم الاحتفاظ بجميع المواد بألوان طبيعية، يضفي قرميد كولومبا الملون بالرمال، جنبًا إلى جنب مع خشب البلوط القوي،

الذي يحيط بالنوافذ، صلابة على الفيلا ، ويكيفها بكل تواضع مع الموقع المكشوف.

وتذوب الجدران البيضاء المنحنية والأرضيات الخشبية العريضة المساحات الداخلية معًا.

 

إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل

 

كذلك تحتوي جميع الغرف الفردية على جدار طرفي متباين مع أثاث مدمج يدويًا حافظة كتب تغطي جدار غرفة المعيشة بالكامل،

ومطبخًا مخصصًا، وجدارًا مصقولًا في غرفة المدخل يتيح الوصول إلى الطابق السفلي وخزانة الملابس،

وأخيرًا جدار خزانة كامل في غرفة النوم الرئيسية مع إمكانية الوصول إلى الحمام.

أيضًا يوفر الطابق السفلي ثلاث غرف ضيوف بالإضافة إلى غرفة تلفزيون، مضاءة جميعها بضوء النهار الطبيعي من الآبار الضوئية.

 

إستكمال فيلا خاصة ذات حواف ناعمة مع إنتقالات عائمة بالداخل

 

وتغطي آبار الضوء بمقاعد من خشب البلوط على طول الواجهة، تشبه الحديقة المحيطة بالفيلا مرج الشاطئ حيث يجدها المرء في الموطن الطبيعي القريب مع الصخر الزيتي والأشجار المنخفضة والزهور البرية .

 

للاطلاع على المزيد من الأخبار المعمارية

 

تصميم منزلًا ناتئًا بطول 12 مترًا على منحدرات الإكوادور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.