منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة

منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة،

أظهرت الشركة المطورة لمشروع البحر الأحمر، شركة ” البحر الأحمر للتطوير “، عن التصاميم النهائية للمنتجع الجبلي الجديد والمسمى بــ “دزرت روك”.

يعتبر هذا المشروع هو أحد أكثر مشاريع السياحة المتجددة طموحاً في العالم، حيث سيوفر للسياح تجربة فريدة تمكنه من التواصل المباشر مع طبيعة وثقافة المنطقة المحلية.

يقع المشروع في أحد الأودية بمشروع البحر الأحمر في غرب البلاد، ويتيح للزوار من شتى أنحاء العالم الاستمتاع بجمال الطبيعة البكر في المملكة العربية السعودية.

 

منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة

 

ملامح تصميم منتجع دزرت روك

حرصت شركة Oppenheim Architecture المصممة للمشروع على إخراج تصميم، كان الهدف منه الحرص على المحافظة على البيئة وتعزيزها.

ليتمكن النزلاء من الاستمتاع بمشاهدة مناظر طبيعية خلابة على مد البصر، التي تم استلهامها من موقع المنتجع المميز.

سيتمتع الزوار من خلال التصميم المقدم من Oppenheim Architecture، برفاهية لامتناهية وتجارب سياحية لن تنسى.

كما يعمل التصميم الفريد للمنتجع على بقاء الطبيعة كما هي واستمتاع الأجيال القادمة بها.

 

منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة

 

يوفر التصميم مدخلًا لضيوف المنتجع يمر عبر وادي مخفي بين الجبال، ليجدون 48 فيلا و 12 غرفة فندقية داخل الجبل.

تم دمج الهندسة المعمارية بالكامل في صخور الجبال للحفاظ على شكلها المذهل،

تنفيذًا لفلسفة Oppenheim Architecture، التي تهدف إلى أن تكون الطبيعة هي الجزء الرئيسي في التصميم.

يحتوي المنتجع على بمجموعة متنوعة من الوحدات السكنية الفاخرة، تتنوع بين غرف أرضية وأجنحة فندقية مبنية في منتصف الجبل.

 

منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة

 

في حين يوجد عدد محدود من الغرف الفندقية المحفورة في الصخر الجبلي، كما تم شق شبكة طرق موصلة للمنتجع على أطراف الوادي الرئيسي.

لضمان ألا يحول أي شيء بين الزوار والمناظر الطبيعية الفريدة، ولتختفي خلف المناظر الطبيعية الموجودة بالفعل، ما سيعمل على التقليل من التلوث السمعي والضوئي.

يمنح تصميم هذه الطرق المخفية داخل الجبل، للزوار الفرصة للانغماس التام بالمناظر الصحراوية المحيطة بهم.

ملحقات المنتجع

يضم المنتجع أرقى المرافق الفندقية بما في ذلك منتجع صحي عالمي ومركز للياقة البدنية، وكذلك أماكن معزولة مخصصة لتناول الطعام، وبحيرة مميزة.

ويوفر تصميم المنتجع للزوار إمكانية القيام بنزهات طويلة سيرًا على الأقدام، والاستمتاع برحلات سياحية على متن العربات المخصصة للكثبان الرملية ومشاهدة النجوم كجزء من النشاطات السياحية العديدة والمتاحة.

من الأهداف الأساسية لتصميم منتجع دزرت روك، هو مشاركة التاريخ الأثري للمنطقة من خلال توظيف أفراد من المجتمع المحلي، يكونوا ممثلين لثقافة وطبيعة المكان.

وأن يكونوا أيضًا ممشاركين للزوار الزوار العالميين والمحليين في قصة أصالة المنطقة وتفاصيل تراثها العريق.

كما سيساعد التصميم الفريد للمنتجع أيضًا على التقليل من استهلاك الطاقة وتعزيز حياة المنطقة الفطرية.

حيث سيتم إنشاء أنظمة لحفظ المياه وتوزيعها في جميع أنحاء الموقع، واستغلال مياه الأمطار التي سيتم تجميعها في زيادة الغطاء النباتي في الوادي، هذ بالإضافة إلى توظيف المواد الناتجة عن أعمال الحفر، في إنشاء البنى التحتية له.

 

منتجع دزرت روك التناغم الهندسي والمعماري مع الطبيعة

 

فجزء كبير من التزام شركة ” البحر الأحمر للتطوير “، يرتبط بالسياحة المتجددة ، ومن هذا المنطلق تم تصميم منتجع دزرت روك لتحقيق أعلى مستوى من الريادة في الطاقة والتصميم البيئي (LEED).

وقد بدأت بالفعل أعمال تجهيز الموقع، وأعمال البناء في يوليو 2021، واجتاز المشروع مراحل مهمة على وجهته،

ويسير العمل على المسار الصحيح ليبدأ الترحيب بالضيوف الأوائل بحلول نهاية عام 2022 .

ومن المتوقع أن تكتمل المرحلة الأولى والتي تضم 16 فندقًا في المجموع، بحلول عام 2023،

وعند الانتهاء من المشروع تمامًا في عام 2030، ستتألف الوجهة من 50 منتجعًا،

توفر ما يصل إلى 8000 غرفة فندقية وأكثر من 1000 عقار سكني في 22 جزيرة وستة مواقع داخلية.

 

قد يهمك أيضًا: Red Sea Project
لمزيد من الأخبار المعمارية
يمكنك أيضًا متابعة المزيد من المقالات المعمارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 + 13 =