برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية

برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية،

برنارد تشومي مهندس معماري ناجح، يعتبر من رواد العمارة التفكيكية في العالم،

وهو نجل المهندس المعماري البارز “جان تشومي”.

المولد والنشأة

ولد برنارد تشومي  في لوزان بسويسرا في ( 25 يناير 1944)، ارتبط اسمه بشكل كبير بفكرة التفكيك.

درس برنارد العمارة في بورتسموث بوليتكنيك في بورتسموث بالمملكة المتحدة، وفي الجمعية المعمارية بلندن.

وأكمل دراسة العمارة بالدراسات الحضرية واتحاد كوبر في نيويورك، وجامعة برينستون.

درس تشومي أيضًا في باريس وفي المعهد الفدرالي السويسري للتكنولوجيا بزيورخ، حيث حصل على شهادته في الهندسة المعمارية عام 1969.

برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية
برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية

الحياة الأكاديمية والمهنية

كان تشومي عميدًا لكلية الدراسات العليا للهندسة المعمارية بجامعة كولومبيا، ثم عمل بالتخطيط والحفظ من عام 1988 إلى عام 2003.

صمم برنارد أول مشروعاته البارزة في عام 1983 وكان عبارة عن حديقة في باريس وهي حديقة دي لافيليت.

شارك تشومي بتصميم الحديقة في مسابقة فاز بها في عام 1983، حيث أظهر فيها فكرة تصميمية، تعتبر مغامرة جديدة مبتكرة في تنسيق الحدائق.

ارتكزت الفكرة بشكل أساسي على الفصل وعدم الربط (Disjunction) وتم تنفيذها بالتعاون مع  الفيلسوف”جاك دريدا” و المعماري الأمريكي”بيتر أيزنمان”.

الاتجاه المعماري لــ “برنارد تشومي”

برنارد تشومي هو زعيم اتجاه “الحماقة المعمارية”، الذي يتمادى بعض المعماريين في تطبيقه.

وهذا الاتجاه هو عبارة عن مباني ذات هيكل انشائي عديم الفائدة وليس فيها أي جدوى أو فائدة سكنية أو غيرها من الاستخدامات.

ارتبطت الحركة بضرورة أن تتحرك العمارة بعيدًا عن صلابة المدلولات الطبيعية والتعارضات إلى التقليدية ومن أمثلة ذلك:

  1. التباين بين شكل المبنى والأرض المقام عليها.
  2. التباين التقليدى بين الهيكل الإنشائي والزخارف.

ومن هنا بدأ الربط بين الحركة وهذه النظرية المعمارية.

ثم صمم تشومي عمارة الديكونستركشن التي أصبحت فيما بعد مركز نظريات الفن والعمارة في أمريكا في فترة الثمانينات.

وأصبحت هي الاتجاه الأكاديمى الرسمي في بعض أقسام العمارة والأدب والفن في الجامعات الأمريكية.

حيث تدعو عمارة الديكونستركشن إلى هدم كل الأسس الهندسية التقليدية، كما تدعو إلى تفكيك المنشات إلى أجزاء.

وتدعو أيضًا إلى إعادة النظر في العلاقات سواء كانت الإنسانية أو العمرانية.

لا تعنى الديكونستركشن الهدم كما يدل ظاهرها، حيث يرى تشومي أن هناك هدم إيجابى أو هدم أو إعادة بناء.

وهي مرتبطة بفطرة الإنسان حيث أن الطفل يفكك اللعبة والراديو باهتمام لمعرفة محتوياته وكيف يعمل.

من هذه الفكرة يمكن إدراك أن الديكونستركشن من الغرائز الأساسية المبهجة للإنسان.

برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية
برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية

أهم أعمال المعماري الناجح برنارد تشومي

  1. حدائق دي لا فيليت، باريس
  2. كلية العمارة في جامعة فلوريدا الدولية، ميامي
  3. قاعة ألفريد ليرنيه في جامعة كولومبيا، نيويورك
  4. كلية العمارة بجامعة Marne-la-Vallée، فرنسا
  5. جاليري الفيديو الزجاجي، هولندا
  6. مركز الطلاب، نيويورك
  7. متحف الأكروبولس الجديد، أثينا
  8. البرج الأزرق، نيويورك
  9. قاعة ليموج للحفلات الموسيقية، فرنسا
  10. قاعة روان للحفلات الموسيقية، فرنسا

قد يهمك أيضًا: مهندس الفقراء حسن فتحي رائد تكنولوجيا البناء في مصر

One thought on “برنارد تشومي أحد رواد العمارة التفكيكية

  1. Pingback: المعماري راسم بدران عبقري صناعة العمارة | ArchUp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *