كيفية تصميم مشتل بإتقان

كيفية تصميم مشتل بإتقان،

مفهوم البيوت الزجاجية والمزارع الحضرية يجذب اهتمام المستثمرين وسكان المدن.

حيث أن المدن أصبحت خانقة من الخرسانة والإسمنت من ناحية، ومن ناحية أخرى فإن نقل البضائع الزراعية من الضواحي إلى المدن يعد مكلفًا ويؤثر على البيئة بشكل سلبي.

ويعد إنشاء بيت زجاجي أمرًا مستدامًا، فهو يجعل زراعة السلع وإنتاج الغذاء أكثر سهولة، وبالتالي يفيد الجودة الشاملة للحياة في سياقها.

تأتي البيوت الزجاجية كنهج متعدد الاستخدامات للزراعة، خاصة في المناطق ذات الظروف المناخية القاسية أو داخل المدن المزدحمة،

حيث تلقي المباني الشاهقة والهائلة بظلالها ويكون التلوث هو المسيطر على المشهد.

ومن أحد الأمثلة المثالية لصنع أفضل البيوت الزجاجية ذلك الموجود في هولندا،

التي تعتبر ثاني أكبر مصدر للمنتجات الزراعية في العالم بعد الولايات المتحدة.

وهي أيضًا أكبر 237 مرة في مساحة الأرض، ويعود سر نجاح هولندا إلى استغلال التطوير والابتكار المعماري لتوسيع إنتاج الغذاء داخل المدن.

ففي منطقة ويستلاند، أو عاصمة الصوبة الزجاجية في هولندا كما تسمى من قبل ناشيونال جيوغرافيك،

تعتبر البيوت الزجاجية جزءًا أساسيًا من المناظر الطبيعية للمنطقة.

 

كيفية تصميم مشتل بإتقان

 

حيث تملأ المزارع الحضرية المتتالية الفجوات بين المدن والضواحي والمنشآت الصناعية.

وتؤثر البيوت الزجاجية على مستوى التنمية الاقتصادية والاجتماعية لسياقها.

فيمكن أن تكون جزءًا من حركة اجتماعية للمجتمعات المستدامة، أو جزءًا من خطة إستراتيجية لمدينة، أو مجرد مزرعة حضرية بسيطة ينفذها السكان المحليون.

كلها فرص لتوفير الوصول إلى النباتات المطلوبة والمنتجات الغذائية الطازجة التي تعزز الجودة الشاملة للحياة.

وهناك الكثير من المساحات التي يمكنك الاختيار من بينها لإعداد الصوبة الزجاجية “المشتل” الخاصة بك ومجموعة متنوعة من طرق الزراعة لاعتمادها.

 

كيفية تصميم مشتل بإتقان

 

ما هي هندسة الصوب الزجاجية؟

هي عبارة عن هيكل ملتهب أو مضخم يضم مناخًا محليًا مثاليًا يمكن التحكم فيه جزئيًا أو كليًا لتزويد النباتات بظروف النمو المثلى.

يمكن تغطية هذه الهياكل بمواد شفافة أو نصف شفافة وفقًا لاحتياجات المحاصيل،

كما أنها تحمي النباتات من الظروف المناخية المتغيرة بما في ذلك الرياح ودرجات الحرارة المتقلبة والشديدة والرطوبة.

بالإضافة إلى ذلك،  تحمي الصوب الزجاجية النباتات من الحشرات والأمراض.

تعمل هياكل البيوت الزجاجية بالضبط بنفس الطريقة التي يعمل بها كوكبنا، بما في ذلك تأثير الاحتباس الحراري،

حيث يحول الهيكل الطاقة الضوئية إلى طاقة حرارية.

عندما تدخل أشعة الشمس والضوء إلى الهيكل من خلال الألواح الزجاجية أو الأغطية البلاستيكية،

تمتصه النباتات والأشياء الموجودة داخله وتحوله إلى حرارة.

ثم تطلق هذه النباتات والأجسام هذه الطاقة الحرارية، لكن الأخيرة تكون محاصرة داخل الهيكل،

مما يزيد من درجة الحرارة الإجمالية للهيكل.

ومن أجل تصميم صوبة زجاجية يجب عليك تحديد بع الأشياء المهمة مثل:

هل سترتبط بشكل حر أم ستنفذها على هيكل قائم؟

وكلا الخياران له مزاياه وعيوبه وفقًا للحالة.

فتعتبر البيوت الزجاجية القائمة بذاتها رائعة لإنشاء مساحة مستدامة في مساحة خالية من القيود؛

سواء كانت صحراء أو حتى وسط المحيط.

ومع ذلك، قد يكون عزله مكلفًا، ولذلك فإن البيوت الزجاجية تأتي بحل لهذا التحدي،

حيث أنها تكون متصلة بأنظمة التدفئة والتهوية في المبنى.

توجيه الصوبة الزجاجية الخاصة بك إلى اتجاه أشعة الشمس.

يجب عليك توجيه الهيكل للاستفادة من التعرض لأشعة الشمس، ففي الجزء الشمالي من العالم،

تتجه هياكل البيوت الزجاجية مباشرة إلى الجنوب أو الجنوب الشرقي لالتقاط شمس الصباح الباكر.

إذا لم يكن الاتجاه الشمالي متاحًا، فسيعمل على توجيه الهيكل إلى الشرق والجنوب في نفس الوقت.

نصيحة مهمة هي أن التوجهات الغربية غير مفضلة على الإطلاق لأنها يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الهيكل.

 

كيفية تصميم مشتل بإتقان

 

تخطيط أبعاد الهيكل

يجب أن تكون هياكل البيوت الزجاجية بنسبة حجم 3: 1، وهي قاعدة عامة جيدة لتخطيط هيكل البيت الزجاجي.

والسبب وراء ذلك هو التقاط أكبر قدر من التعرض لأشعة الشمس، يجب أن تكون هذه الهياكل أطول من عرضها،

ويجب توجيه الطول إلى الاتجاه الأمثل.

الهيكل الجيد يحتاج إلى أساس جيد، وهناك العديد من المواد والطرق المختلفة لأساسات البناء.

يمكن استخدام أي منها، بحيث ينطبق على بناء هياكل أخرى، وكانت أحدث الأسس التي استخدمت هي عبارة عن أرصفة خرسانية،

مرتبطة مع إطار الهيكل.

ومن السهل المبالغة في بناء أساسات الصوبة لأنها تمنع فقط الزجاج وأحمال الثلج العرضية،

ولكن اعتمادًا على اللوائح الهندسية في المنطقة، قد تكون خياراتك محدودة.

مراعاة انحدار السقف

نظرًا لأن البيت الزجاجي يكون أكثر دفئًا من الهواء الخارجي، فغالبًا ما تتشكل طبقة من الجليد الذائب بين زجاج البولي كربونات والثلج.

مما يساعد السطح على التخلص من أي ثلج له وزن كبير، كما أن الثلج يميل أكثر إلى الالتصاق بالبولي المضخم المزدوج.

ويتعلق بانحدار السطح لوح الطفو، وهو المسافة بين أدنى نقطة في السقف والأرض.

وفي المناطق ذات الثلوج الكثيفة، يجب أن يوجد 3 أو 4 أقدام على الأقل حتى لا يتراكم الثلج على سطح الصوبة أو يعيق أي فتحات.

 

كيفية تصميم مشتل بإتقان

 

اختيار مواد التأطير والتزجيج

تصنع جميع البيوت الزجاجية التجارية اليوم من الفولاذ المجلفن، وغالبًا ما يتم تصميمها لتوصيلها في سلسلة طويلة.

وغالبًا ما تكون عدة الصوبات الزجاجية مصنوعة من الفولاذ، ويمكن أن تجعل السحابات والتعليمات المتضمنة عملية التجميع سهلة للغاية.

يتمتع الفولاذ المجلفن بعمر أطول بكثير من الخشب ولا يتطلب تلطيخًا أو ختمًا أو صيانة كثيرة.

علاوة على ذلك، غالبًا ما يوفر الإطار الفولاذي مرونة أقل في البناء، خاصةً عند الإنقاذ من مشاريع أخرى.

عزل الهيكل جيدًا

العزل شئ أساسي خاصةً في الجدار الشمالي والجدار الغربي، لذلك يجب أن تتأكد من عزل جميع الجدران التي ليس لديك زجاج عليها.

يعمل العزل الرغوي أو الألواح الهيكلية المعزولة (SIPs) بشكل جيد ولكن يلزم إحكام غلقها والحفاظ عليها جافة، لأنها غير مصنفة للرطوبة في البيت الزجاجي.

 

قد يهمك أيضًا: كيف تبني منزلك ليكون صديقاً للبيئة
للاطلاع على المزيد من الأخبار المعمارية
يمكنك أيضًا متابعة المزيد من المقالات المعمارية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *