Casetify تحويل حافظات الهاتف المعاد تدويرها إلى تركيبات فنية

أطلقت شركة Casetify، وهي علامة تجارية لملحقات الإلكترونيات، مبادرة فريدة كجزء من حملتها لشهر الأرض لعام 2024، والتي تحمل عنوان Journey to Re/Birth. تهدف هذه الحملة إلى تعزيز الاستدامة من خلال إعادة استخدام حافظات الهواتف المهملة التي تم جمعها من خلال برنامج Re/Casetify لإعادة التدوير الخاص بالعلامة التجارية. بالتعاون مع فنانين محليين من خمسة بلدان مختلفة، قامت Casetify بتحويل حافظات الهاتف المعاد تدويرها إلى منشآت فنية مذهلة، مما يعزز الإبداع والوعي البيئي في وقت واحد.

المنشآت الفنية المبتكرة في جميع أنحاء العالم

بروكلين، نيويورك: قام استوديو Wade and Leta، ومقره نيويورك، بتصنيع مجموعة من الطاولات والمقاعد باستخدام 12000 من حبيبات حافظات الهاتف المعاد تدويرها. تتميز القطع بألوان نابضة بالحياة وملمس فريد، مما يخلق إضافة مذهلة بصريًا إلى مقهى ديفوسيون في بروكلين.
سيول، كوريا الجنوبية: قدم الفنانون الناشئون سورين كيم، ودايونغ هوانغ، ويونغمين كانغ عملاً تركيبيًا خارجيًا في ساحة الموسيقى بمركز سيول للفنون. وقد أسرت منحوتاتهم، المستوحاة من العناصر الكورية التقليدية والطبيعة، الجماهير بإبداعها ورسالتها البيئية.
بانكوك، تايلاند: تعاونت Casetify مع منظمة Tlejourn Shoes Project المحلية لإنشاء نعال أحذية من الكريات البلاستيكية المعاد تدويرها. ومن خلال هذه المبادرة، تم إنتاج 500 زوج من الصنادل، مما يدل على إمكانية الأزياء المستدامة والمشاركة المجتمعية.
سيدني، أستراليا: قام استوديو تصميم الأثاث الأسترالي Eva بإعادة استخدام حافظات الهاتف القديمة كقاعدة هيكلية لأريكة Re/Treat في متجر Casetify Studio Store. يعرض هذا النهج المبتكر تنوع المواد المعاد تدويرها في تصميم الأثاث.

تمكين الاستدامة من خلال المشاركة المجتمعية

يشجع برنامج إعادة التدوير الخاص بـ Casetify العملاء على المساهمة في الحفاظ على البيئة من خلال التبرع بهواتفهم الذكية القديمة وحافظات سماعات الأذن. تتم بعد ذلك معالجة هذه العناصر المهملة وتحويلها إلى كريات بلاستيكية مُعاد تدويرها، والتي يستخدمها الفنانون والمصممون لإنشاء منتجات وأعمال فنية جديدة. حتى الآن، تمت إعادة تدوير أكثر من 84,000 كيلوغرام من البلاستيك من خلال هذا البرنامج، مما يسلط الضوء على تأثيره الكبير في تقليل النفايات البلاستيكية.

الخلاصة: مزيج من الفن والوعي البيئي

تجسد حملة شهر الأرض من Casetify قوة الإبداع والتعاون في تعزيز الاستدامة. ومن خلال إعادة استخدام حافظات الهواتف المهملة وتحويلها إلى منشآت فنية آسرة، لا تعمل العلامة التجارية على رفع مستوى الوعي حول القضايا البيئية فحسب، بل تلهم أيضًا العمل الإيجابي داخل المجتمعات في جميع أنحاء العالم. بينما تواصل Casetify رحلتها نحو مستقبل أكثر استدامة، فإن مبادراتها المبتكرة تكون بمثابة منارة أمل لعالم أكثر اخضرارًا وأكثر وعيًا بالبيئة.

تصوير: كاسيتيفي

 

للمزيد على ArchUp:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *